منتدى منارة الاخلاق

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رسالتها الى قلبى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المهندس محمد
عضو فعال وبرونزي
عضو فعال وبرونزي
avatar

عدد المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 08/03/2010
العمر : 28
الموقع : الاسكندريه

مُساهمةموضوع: رسالتها الى قلبى   الأحد مارس 14, 2010 1:26 am

تُــرى لماذا حين سقطت على قلبه ذات صدفة صرخ بفرح ودهشة:
وجدتها.. وجدتها.. وجدتها؟ ثم تنازل عنها بكامل غروره، وأهداها إلى العالم، ومنحها للجميع؟

يوماً ما ستدرك
أنّ امرأة عاشقة..
كانت تمتهن الحرف ..
غرست بك أصدق حروفها ..
وتركت لك فردة قلبها فوق سلّم حياتك ..
ومضت مسرعة كالأحلام الجميلة ..

يوماً ما ستعلم
أنها حين جاءت كانت تخفي وراء ظهرها وردة حمراء لوّنتها بدم أحلامها ..
وجاءت تمنحك الحلم والدم معاً!

ويوماً ما ستكتشف
أنك كنت أجمل اكتشافاتها، وأنها حين التقتك في زحامهم هتفت بطفولة: وجدته وجدته وجدته..

ويوماً ما ستفهم
لماذا حدثتك ذات ليلة عن فرسان حكاياتها ..
وصمتت كثيراً ..
تنتظر صرخة احتجاجك ..
وهيأت فرحها لنيران ثورتك؟

ويوماً ما ستحلم
بأن تلتقيها ذات صدفة جميلة ..
لتُعيد فصول الحكاية المجنونة ..
وتكرِّر إحساسك بالفرح ..
وأنت تتجوّل معها في مَغارات الأحلام ودهاليز الحب!

ويوماً ما ستتمنى
أن تقلب صفحات حياتك ..
وتعبث بعجلة الأيام ..
وتُعيد الزمان إلى الوراء كي تُعيدها إليك

ويوماً ما ستطرق
باب الأمس ..
وستطلبها من الماضي بإصرار ..
وستبكيها بندم ..
وستناديها بصوت حاضرك المبحوح ببكائك المتأخر عليها!

ويوماً ما ستذكرها
كالطفولة..
كالبيت القديم..
كالحي الدافئ..
كالفرح المعتَّق..
كالحلم الباهت..
كالأُمنية الموءودة

ويوماً ما ستتمناها
كالفرح في موسم الحزن ..
كالمطر في غير أوانه ..
كالشباب في آخر العمر ..
كالانتصارات ..
كالأُمنيات ..
كالمستحيلات

ويوماً ما ستشتاق إليها
في لحظات انتصارك ..
ولحظات اندفاعك ..
ولحظات انكسارك ..
ولحظات انهيارك ..
ولحظات احتضارك ..

ويوماً ما ستبحث عنها
في صندوق أمسك ..
وفناجين ألمك ..
وقاع حزنك ..
وبين السطور ..
وفوق السطور ..
وتحت السطور ..

ويوماً ما ستبكيها
فوق وسادة الفراق ..
وتحت مصابيح الحنين ..
وفوق صدر الأشواق ..
وعلى جدران احتياجك إليها

ويوماً ما ستفتقدها
وستسير بين طرقات حكايتها:
وستتبع عطر ألمها بين جوانحك ..
وستقرأ رسائلها إليك ..
وستسترجع الأيام والتفاصيل الدقيقة والأحاديث

ويوماً ما ستغمض عينيك
وستسافر إليها خيالاً ..
وستُصافحها برهبة الغريب ..
وستقبّل عينيها بلهفة الطفل ..
وستغفو فوق ذراع الخيال ..
تُراقصها بجنون العشق ..

ويوماً ما ستبغض نفسك
حين تتذكر أنها حين “قررتك” راهنت بنفسها عليك، وأنك حين “قررتها” راهنتهم عليها، فخسرت رهانها، وكسبت نفسها، وكسبت رهانهم.. وخسرتها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توتااا
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 273
تاريخ التسجيل : 07/03/2010

مُساهمةموضوع: تسلم ايديك بجد رووووووووووووووووووووعة   الأحد مارس 14, 2010 2:17 am

[img][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رسالتها الى قلبى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى منارة الاخلاق :: منتدى ايام من حياة مهندس :: ايام من حياة المهندس محمد-
انتقل الى: